لافارج الإسمنت الأردنية تؤكد أنها قد أوفت بكامل التزاماتها تجاه المتقاعدين

09.25.2011
 

تؤكد شركة لافارج الإسمنت الأردنية مجدداً أنها قد أوفت بكامل إلتزاماتها القانونية تجاه متقاعدي الشركة الذين أنهوا عملهم لدى الشركة في عام 2001- 2002، موضّحةً أنه لم يعد للمتقاعدين أي حقوق أو مكتسبات قانونية لدى الشركة وأنهم قد استلموا جميع مستحقاتهم المالية ووقعوا على مخالصات رسمية بناء على الاتفاقية الموقعة مع النقابة العامة للعاملين في مواد البناء والتي تم من خلالها منح تعويضات مالية مجزية تصل إلى ما يقارب رواتب الخمس سنوات. هذا بالإضافة إلى العديد من المزايا الأخرى مثل شمولهم بالتأمين الصحي بعد التقاعد واستمرار منحهم قروض الاسكان.

كما وتؤكد إدارة الشركة أن هذه المطالب غير شرعية كونها لا تستند إلى أي أساس واقعي أو قانوني من شأنه أن يلزم الشركة بالاستجابة لأي من هذه المطالب، وذلك بالاستناد إلى الرأيين القانونيين اللذين خلصت اليهما الشركة وإلى ضرورة الرجوع إلى القانون كفيصل لهذا الموضوع.

 

وبينت لافارج الإسمنت الأردنية أن هذا الاعتصام يعيق سير العمل في الشركة مما يؤثر على إنتاجيتها بشكل ملموس بل ويتعدّى ذلك إلى التأثير سلباً على قطاع البناء في الأردن، كما ويعكس صورة سلبية عن البيئة الاستثمارية المحلية، مما يؤدي في نهاية المطاف إلى الإضرار بالاقتصاد والاستثمار في الأردن.