شركة لافارج الإسمنت الأردنية تطلق شهر الصحة والسلامة العامة لعام 2011

06.13.2011
 

افتتحت شركة لافارج الإسمنت الأردنية فعاليات شهر الصحة والسلامة العامة لعام 2011 يوم الإثنين الموافق الثالث عشر من حزيران للعام الحالي، وذلك ضمن احتفال أقامته في مقر الجمعية الأردنية للوقاية من حوادث الطرق، وبحضور كل من معالي محمد الدباس، رئيس الجمعية الأردنية للوقاية من حوادث الطرق، والمهندس سالم صوصو، المدير التنفيذي لشركة لافارج الإسمنت الأردنية، إلى جانب عدد من موظفي الشركة.

ويعتبر شهر الصحة والسلامة العامة لشركة لافارج الذي يتم إطلاقه في شهر حزيران من كل عام، واحداً من مبادراتها الخاصة التي تقام في كافة وحدات العمل التابعة لمجموعة لافارج حول العالم، والتي كانت قد أطلقتها منذ ثلاث سنوات بهدف الاحتفاء سنوياً بالإنجازات التي يتم تحقيقها على صعيد السلامة، ولتبادل الخبرات مع الشركاء في كافة الجهات، بالإضافة إلى إطلاع موظفيها وعمالها على كافة المستجدات حول معايير وإجراءات السلامة الهامة.

 

وقد أكد معالي محمد الدباس، رئيس الجمعية الأردنية للوقائية من حوادث الطرق على ضرورة تكثيف الجهود لزيادة الوعي لدى الفئات المجتمعية في التعامل مع الشوارع والمركبات أثناء التعامل مع الطرق، مشيداً بما تقوم به شركة لافارج في هذا المجال سعياً للحفاظ على حياة العاملين وحماية حقوقهم في العمل الآمن.

 

وفي حديثٍ له حول هذا الشأن، قال سالم صوصو، المدير التنفيذي لشركة لافارج الإسمنت الأردنية: "نولي في شركة لافارج أهمية قصوى للحفاظ على سلامة موظفينا وعمالنا، الأمر الذي يجسد أهم قيمنا الأساسية؛ إذ تلتزم شركة لافارج بأن تكون من أوائل المجموعات الصناعية الرائدة في العالم من حيث صحة العامل وسلامته، فلا تقبل عند الحديث عن هذه المسألة بوقوع أي حادث أو إصابة عمل، معتبرة النتيجة المقبولة الوحيدة لديها هي صفر إصابة عمل." وأكد مضيفاً بأن الشركة تطبق منظومة متكاملة وفعالة من أعلى معايير السلامة، التي باتت تشكل جزءاً لا يتجزأ من ثقافة موظفيها، سواء في المصانع، أو مواقع العمل، أو المكاتب والمنازل، وذلك سعياً منها لتحقيق أهدافها في هذا المجال.

 

ويحمل شهر الصحة والسلامة لهذا العام شعار "نقل الأفراد والمواد"، مشتملاً على مجموعة من النشاطات والفعاليات التي ستقام خلاله، والتي تم تصميمها بهدف زيادة الوعي حول قواعد وإجراءات السلامة لدى عاملي لافارج، وزبائنها، ومورديها وجميع شركائها، إلى جانب تحسين سلوكياتهم تجاه السلامة، ما سيمكنها من مواصلة تقدمها في تحقيق نتائج إيجابية في مجال السلامة والحفاظ على "صفر" إصابات عمل في كافة مواقعها. هذا وستتضمن الفعاليات بعض التدريبات المتعلقة بالسلامة المرورية والتدريب على فحص الإطارات والمركبات وغيرها.

 

ومما يذكر بأن شركة لافارج قد حققت إنجازات كبيرة في مجال السلامة تمثلت في المحافظة على سجلها خالياً من الإصابات لمدة تزيد عن 862 يوم، بالإضافة إلى حصول مصانعها على عدد من أرفع الجوائز في السلامة على مستوى المملكة؛ إذ حاز مصنع الرشادية على الجائزة التقديرية، ومصنع الفحيص على الجائزة التشجيعية في مجال السلامة من المؤسسة العامة للضمان الاجتماعي.